مقالات

جميل عزالدين : في مساء ثالث ايام حصار قناة أنجانا الله ومرافقي الشخصي ومن معنا من بين يدي

في مساء ثالث ايام حصار قناة أنجانا الله ومرافقي الشخصي ومن معنا من بين يدي الحوثيين ووصلنا إلى التوجيه والتقيت بالزملاء وكان الزميل خالد عليان يظن أني قد استشهدت على يد الحوثيين وبعد وصولي وسلامي عليهم تواصلت بالرئاسة فطلبوا مني أن أتوجه إلى منزل الرئيس دون إعلام أحد فتوجهت ومعي المرافق الشخصي فقط إلى منزل الرئيس في الستين وعند بوابة المنزل جلسنا بانتظار إذن الدخول وحينها جاء الدكتور أحمد الشعناء طبيب الرئيس بسيارته وأدخلناإلى الداخل وقام بعمل إسعفات اوليه لي في غرفة الأطباء كوني تأثرت جراء…

المزيد


>صفحة الفيسبوك

(function(d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id))
return;
js = d.createElement(s);
js.id = id;
js.src = “//connect.facebook.net/en_US/all.js#xfbml=1”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة − 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى