facebook

جميل عزالدين | كم نحن صغار أمامكم أيها الأبطال في زمن الأقزام تضحياتكم كبيرة من أجل الوطن أما ن

جميل عزالدين

كم نحن صغار أمامكم أيها الأبطال في زمن الأقزام تضحياتكم كبيرة من أجل الوطن أما نحن لم ولن نكن شيئا مذكورا أقبل رؤوسكم فردا فردا وأحيي عزيمتكم التي لاتلين @ ونسأل منكم ومن كل جرحى التحرير العفو فوالله مااستطعناأن ننقذ أحدا منكم فليس الامر بأيدينا



>صفحة الفيسبوك
من صفحة الاعلامي جميل محمود عزالدين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 − 6 =

زر الذهاب إلى الأعلى